مواضيع تعبير

موضوع تعبير عن الكتاب

في قسم مواضيع التعبير من موقع جحا، وبعد أن تناولنا الحديث في المقال السابق عن تعبير عن المطالعة، سيتم التحدث في هذا المقال عن موضوع تعبير عن الكتاب بالعناصر وبإسلوبٍ مشوق فتابعونا.

موضوع تعبير عن الكتاب

الكتاب هو خير صديق، عندما لا تجد الرفيق فالكتاب هو خير لك، من مرافقة صديق السوء، فهل وجدته يومًا يبخل عليك بالمعلومات التى يحملها في طيات صفحاته؟؟ حتمًا أعرف الإجابة وهي لا.
لذا لن تجد من هو أفضل منه، فهو يُفضي عليك دائمًا بكل المعلومات التي بداخلة، ويسردها لك فى شكلٍ مبسط، ليقوم بتغيير منظورٍ أو مفهومٍ بداخلك، أو توضيح أمرٍ قد اختلط عليك فهمه…

إنَّ الكتاب يا أصدقائي يمكن تشبيهه بالإناء، والذي يضم في طيات صفحاته المعلومات المختلفة، والشروحات الميسرة، وكما تشرب الماء من الإناء يمكنك أن تنهل من الكتاب المعلومات الكثيرة التي تغذي عقلك…
لا بد لنا من استغلال أوقات الفراغ بمطالعة وقراءة ما في الكتب المفيدة في مختلف جوانب الحياة، فى العلوم الطبيعية الكونية أو البيولوجية، أو التاريخ أو السياسية أو النقد أو تنمية الذات أو المهارات الحياتية، ولا ننسى كتب النقد والروايات والموسوعات، أو غير ذلك من الألوان والعلوم الأدبية والعلمية الواجب علينا أن ننهل منها ما يُقيم تعالمنا وإدراكنا للحياة؛ فلا يوجد مجال واحد محدد يجب أن نقرأه وتقتصرُ معرفتنا عليه، فيوجد مثل شعبي لدينا يقوم:

يقول العلم بالشئ ولا الجهل به

اي اقتبس من كتب العلم حولك ما ينفي جهلك به، ولكن هذا لا يمنع أن تتقن علمًا محددًا بالطبع، والكتب هي خير نافع كي تتعلم العلم، وهناك ملايين الكتب المختلفة والمتنوعة في شتى المجالات واللغات، وما علينا سوا القراءة.
أصدقائي إننا نقضي الكثير من الأوقات فى اليوم الواحد فى العديد من الأشياء الغير ضرورية أو التي لا تعود عليك بالنفع علينا أو تُكسبنا تقدمًا في مجال تنمية العقل والنفس، فمثلًا نقضي الساعات الطويلة في التحدث مع الأصدقاء عبر مواقع التواصل الإجتماعي بدون أي هدف، أو في مشاهدة التلفاز، أو التنزه فى محلات التسوق وإضاعة الوقت والمال على غير حاجة، أو النوم لساعات طويلة تزيد عن حاجتنا، إلى غير ذلك من الأوقات التي نضيع فيها الوقت بدون سبب ودون فعل شيء، لهذا فاستغلال هذه الأوقات فى القراءة، والتفكر وإثراء النفس بالكنوز الدفينة من قراءة أفكارٍ وعلوم الأدباء والكتاب القدامى، ودراسة الكتب العلمية والثقافية، وتطبيق ما نقرأه، فليس الهدف من القراءة فقط هو القراءة لأجل أن يقال فلان قارأ؛ بل يجب أن يكون الهدف من القراءة لأجل التعلم والتغير والتقدم في حياتنا العملية اليومية.

وفي نهاية موضوع تعبير عن الكتاب أذكركم يا أصدقائي بأنَّ أول آية نزلت على نبينا محمد عليه الصلاة والسلام هي إقرأ.

السابق
موضوع تعبير عن المطالعة
التالي
تعبير عن الحفاظ على البيئة