غدد وهرمونات

مصادر هرمون اللبتين

هرمون اللبتين

هرمون اللبتين leptin hormone أو المعروف بهرمون السمنة وهرمون الجوع وهرمون النحافة هو أحد الهرمونات الرئيسية المسؤولة عن الوزن، تم اكتشافه في عام 1994 وقد أُجريت العديد من الدراسات حول كيفية فقدان الوزن بواسطة هرمون اللبتين، وهرمون اللبتين هو عبارة عن بروتين يتم تصنيعه من الخلايا الدهنية في الجسم، وتؤثر بشكلٍ مباشر على الغدة تحت المهاد في الدماغ، بحيث يفهم الدماغ بأنه يمتلك كمية كافية من الدهون المخزنة في الجسم، وبالتالي يبدأ الجسم بعملية الأيض وحرق السعرات الحرارية، وعلى الرغم من أنَّ هرمون اللبتين له عدة أدوار مثل: رفع المناعة، رفع الخصوبة وغيرها، إلا أنَّ دوره الرئيسي هو تنظيم مستويات الطاقة في الجسم، وتحديد كمية السعرات الحرارية الواجب حرقها، وفي هذا المقال سيتم التحدث عن مصادر هرمون اللبتين الرئيسية.

مصادر هرمون اللبتين

على الرغم من أنَّ هناك بعض الأطعمة التي تحتوي على اللبتين، إلا أنَّ معظمها يزيد في الواقع من حساسية الجسم لليبتين ولا يحتوي على الكثير من الليبتين بالأصل، كما يتوافر مكملاتٍ غذائية لهرمون اللبتين إلا أنه يجب التنويه لعدم فائدتها؛ ويعود هذا لأنَّ هرمون اللبتين عبارة عن بروتين، وفي حال تناوله عن طريق الفم فسيتحطم ويتم هضمه بالمعدة، وبالتالي لن يستفيد الجسم منه ولن يزيد من مستوى هرمون اللبتين في الجسم، والحل هو تناول الأطعمة التي تحفز الجسم على إفراز اللبتين، وأبرز مصادر هرمون اللبتين هي:

  • الأطعمة الغنية بالبروتين

فالأطعمة الغنية بالبروتين تعد من أهم مصادر هرمون اللبتين، ويعود هذا لأنَّ البروتين يعمل على تنشيط الجسم وزيادة مستويات اللبتين فيه، وهذا يُجعل الشخص يشعر بالشبع لفتراتٍ طويلة.

  • الأسماك

فالأسماك تحتوي على مجموعة كبيرة من الفيتامينات الأساسية، ومن المعروف أنها تحتوي على كمياتٍ مرتفعة من أحماض الأوميغا 3 الدهنية، وهذا يساعد على زيادة إنتاج الجسم لهرمون اللبتين.

  • الأطعمة الغنية بالزنك

فقد أظهرت العديد من الدراسات أنَّ الأشخاص الذين يعانون من قصور اللبتين يعانون عادةً من نقص الزنك، وقد وُجد أنَّ معظم الأشخاص البدناء يعانون من نقص الزنك، ويمكن زيادة الزنك في الجسم من خلال تناول لحم البقر والكاكاو والمكسرات والمأكولات البحرية واليقطين.

  • الخضار الورقية

وهي من أهم مصادر هرمون اللبتين، فالخضار الورقية تحتوي على معظم المواد الغذائية المطلوبة دون إضافة احتواءها على الدهون، مثل اللفت والقرنبيط والسبانخ، كما أنها غنية بالألياف، ومن المعروف أنَّ الألياف تعزز مستويات الليبتين وتخفض نسبة الكوليسترول المنخفض الكثافة الضار في الدم.

الأطعمة التي تقلل هرمون اللبتين

بعد أنَّ تم الحديث عن أبرز مصادر هرمون اللبتين يجب معرفة أنَّ هناك بعض الأطعمة التي تقلل هرمون اللبتين، وأبرز الأطعمة والمصادر الغذائية التي تقلل هرمون اللبتين هي الكربوهيدرات المعالجة، والأطعمة المصنعة.

السابق
أطعمة غنية بالزنك والمغنيسيوم
التالي
الأطعمة المفيدة لخمول الغدة الدرقية

اترك تعليقاً