ثقافة وعلوم

ما هي استخدامات الزئبق الأبيض

الزئبق الأبيض

يعدالزئبق mercury أحد أكثر العناصر المعدنية شيوعًا بين الناس، والذي يتوفر في الماء والهواء والتربة بشكلٍ طبيعي، وهو من المعادن المعروفة منذ ملايين السنين عند الصينيين والهندوس، وقد عُثر على الزئبق في المقابر المصرية التي يعود تاريخها إلى عام 1500 قبل الميلاد، وبالكيمياء يُرمز للفضة برمز Hg وهو اختصار للكلمة اللاتينية “hydrargyrum” والتي تعني الفضة السائلة، والسبب وراء تسمية الزئبق بهذا الاسم هو نسبة إلى إله روماني يسمى ميركوري، ويوجد ثلاث أنواع من الزئبق وهم: الزئبق الأحمر والزئبق المشع والزئبق الأبيض، ولكلٍ من هذه الأنواع الاستخدامات الخاصة بها، وفي هذا المقال سيتم التحدث بشكلٍ مفصل عن ما هي استخدامات الزئبق الأبيض وما هي خصائصه وأضراره.

خصائص الزئبق الأبيض

يعد الزئبق الأبيض أحد أكثر أنواع الزئبق استخدامًا؛ لخصائصه المميزة، وأبرز خصائص الزئبق الأبيض هي:

  • يبلغ العدد الذري له 8، اما كثافته فتبلغ 13.4غ/ سم مكعب.
  • درجة غليانه مرتفعة جدًا وتصل إلى 356.9 درجة مئوية.
  • يتفاعل الزئبق الأبيض مع الهالوجينات بدرجة حرارة الغرفة، ويمكن تنشيط التفاعل عن طريق الأشعة فوق البنفسجية.
  • يعد الزئبق الأبيض من العناصر القابلة للانصهار والتبخر.
  • الزئبق هو المعدن الوحيد الذي يتوفر بشكلٍ طبيعي في الحالة السائلة.

شاهد الزوار أيضًا:

استخدامات عنصر الزركونيوم.

معلومات عن حمض البكريك.

استخدامات الزئبق الأبيض

على الرغم من أنَّ الزئبق بشكلٍ عام يُصنف من ضمن المعادن الثقيلة السامة، إلا أنه وحتى الوقت الحالي يدخل في العديد من الصناعات، وأبرز استخدامات الزئبق الأبيض هي:

  • صناعة المصابيح المضيئة بالفلورسنت.
  • يتم استخدامه في التطبيقات التي تحتاج إلى سائل شديد الثقل، مثل البروميتر.
  • كما يستخدم في صناعة العديد من الأجهزة الطبية، مثل: ميزان الحرارة الزئبقي وجهاز قياس ضغط الدم الزئبقي.
  •  وقد اُستخدم قديمًا في صناعة حشوة الأسنان.
  • يدخل في صناعة العديد من الأدوية والمستحضرات العلاجية وبعض أنواع مستحضرات التجميل.
  • كما يستخدم الزئبق الأبيض في استخلاص المعادن صناعيًا، فمثلًا يُستخدم الزئبق في  استخراج الصوديوم لصنع الصودا الكاوية.
  • يُستخدم الزئبق في إذابة معظم أنواع المعادن الأخرى.
  • في صناعة بطاريات الزنك يُستخدم معدن الزئبق لحفظ ومنع تآكل معدن الزنك.
  • وهناك بعض الاستخدامات الأخرى لعنصر الزئبق منها صناعة المرايا الزجاجية وساعات البندول المنظمة لدرجة الحرارة.
  • وبسبب الوزن الجزيئي العالي للزئبق وطاقة التأين المنخفضة له والكثافة السائلة العالية، فقد تم استخدامه كوقود للدفع لأنظمة الدفع الكهربائي.
  • في الآونة الأخيرة تم تقديم الساعات الذرية التي تحتوي على هذا المعدن في العديد من العروض العلمية الدولية.

أضرار الزئبق الأبيض

على الرغم من استخدامات الزئبق الأبيض المتعددة، ودوره الكبير في صناعة العديد من المنتجات والأدوية إلا أنَّ أضرار الزئبق كثيرة ويجب التعامل معه بحذرٍ شديد، وأبرز أضرار الزئبق الأبيض هي:

  • عند استخدام حشوات الأسنان المكونة من الزئبق قد يؤدي إلى تسرب الزئبق إلى اللثة، ويسبب بالتالي مشاكل كبيرة فيها.
  • تلوث الموارد المائية بالزئبق يسبب تسمم النباتات والحيوانات والإنسان أيضًا.
  • تعرض الإنسان لأبخرة الزئبق له آثر سامة جدًا، وتقع السمية بالدرجة الأولى على الدماغ والحبل الشوكي.
  • ملامسة الجلد للزئبق يؤدي إلى تهيج الجلد والتهابه بدرجة كبيرة وقد تصل إلى الحروق.
  • إذا تسممت الحامل بالزئبق فسيصل إلى الجنين وسيسبب العديد من الأضرار له، مثل تلف الأعصاب والدماغ.

اقرأ أيضًا:

معلومات عن حمض النيتريك واستخداماته.

السابق
تعبير عن مساعدة الفقراء
التالي
معلومات عن حمض النيتريك واستخداماته