الفحوصات المخبرية

ما هو تحليل VDRL

ما هو مرض الزهري

مرض الزهري أو مرض السلفلس هو مرض ينتقل عن طريق الإتصال ااجنسي المباشر مع الشخص  المصاب، تسببه بكتيريا تسمى البكتيريا الملتوية اللولبية الشاحبة Treponema pallidum، تبدأ أعراض الإصابة بالزهري بظهور قرحة صغيرة غير مؤلمة على الأعضاء الجنسية أو المستقيم أو داخل الفم، ثم ينتشر في جميع أنحاء الجسم، ومن الممكن أن يبقى هذا المرض كامنًا بدون أعراض، يمر الشخص المصاب بالسفلس بأربعة مراحل من المرض، قد تمتد كل فترة لعدة سنوات، وفي حال إهمال العلاج فسيؤدي إلى العديد من المضاعفات الخطيرة، يتم الكشف عن هذا المرض بفحصين مخبريين وهما: تحليل VDRL وتحليل rpr، وفي هذا المقال سيتم التحدث عن ما هو تحليل vdrl وكيفية إجراءه وقراءة نتائجه، وعن الفرق بين تحليل vdrl و rpr ما هو.

ما هو تحليل VDRL

عند إصابة الجسم بأي بكتيريا أو فطريات أو فيروسات يقوم جهاز المناعة بإنتاط أجسام مضادة، وهذه الأجسام المضادة هي عبارة عن بروتينات يمكن الكشف عنها في المختبر، وتحليل vdrl اختصار لكلمة Venereal Disease Research Laboratory هو فحص مخبري يكشف عن وجود أجسام مضادة للبكتيريا المسببة للسفلس عند المصاب، ويتم إجراءه عن طريق سحب عينة دم وريدية ووضعها في أنبوب اختبار مناسب وإرسالها إلى المختبر، ليقوم فني المختبر بإجراء التحليل بالطريقة المناسبة، وغالبًا ما تستغرق النتيجة حتى تظهر من خمس ساعات إلى يوم كامل.

طريقة إجراء تحليل VDRL

العينة المطلوبة:

في معظم الأحيان يتم إجراء هذا التحليل على عينة دم وريدية، ولكن في بعض الأحيان يقوم الطبيب بعمل كشط من القرحة في المنطقة المصابة وإرسالها إلى المختبر، كما يتم أخذ عينة من سائل النخاع الشوكي وفحصها في المختبر.

طريقة إجراء الفحص:

  1. أولًا يتم فصل عينة الدم وأخذ السيرم أو مصل الدم.
  2. يتم تحضير شريحة الاختبار card والماصة pipitte.
  3. باستخدام الماصة pipitte يتم سحب 50 ميكروليتر من مصل الدم ووضعها على أول دائرة في شريحة الاختبار، ثم وصع 50 ميكروليتر من الريجنت reagent الذي يحتوي على المستضد.
  4. يتم التحريك جيدًا لتختلط عينة مصل الدم بالمستضد بواسطة قطعة هشب صغيرة wodern steck.
  5. بعد التحريك الجيد بالقطعة الخشبية يجب تدوير الشريحة برفق وبشكل مستمر إما يدويًا أو على دوار ميكانيكي بسرعة 180 دورة في الدقيقة.
  6. الانتظار لمدة 3 دقائق أو حسب ما تحدده الشركة الصانعة.
  7. يتم قراءة النتيجة وتحديد هل هي موجبة أم سلبية كالآتي:
كيفية قراءة نتيجة تحليل vdrl

متى يطلب الطبيب إجراء تحليل VDRL

يطلب الطبيب إجراء فحص السفلس عند اشتباهه بإصابة المريض بمرض الزهري، أو ظهور أحد هذه الأعراض على المريض:

  • ظهور قرحة غير مؤلمة واحدة أو أكثر في الجسم.
  • ظهور تورم في الغدد الليمفاوية بالقرب من القرحة.
  • ظهور طفح جلدي في الجسم.
  • في بعض الحالات يقوم الطبيب بطلب إجراء فحص مرض الزهري كجزءٍ روتيني للحامل.
  • كما يطلب الطبيب إجراء فحص VDRL إذا كان المريض مصاب بأي أمراض أخرى منقولة جنسيًا مثل السيلان أو الإيدز.

تعلميات فحص الزهري

لا يوجد تعليمات خاصة يجب على المريض اتباعها قبل إجراء هذا التحليل، مثل الصيام لعدد ساعاتٍ معينة، ولكن يجب أن تعلم أنَّ نتائج هذا الفحص غير دقيقة جدًا عند إجراءه في المراحل المبكرة جدًا من المرض أو عند إجراءه في المراحل المتأخرة.

الفرق بين تحليل VDRL و rpr

على الرغم من أنَّ كلا الفحصين vdrl و rpr يستخدمان لتشخيص الإصابة بالسفلس، إلا أنَّ هناك فرق بين تحليل vdrl و rpr، وأبرز هذه الفروقات:

  • التكلفة: فتحليل vdrl هو الأقل تكلفة والأكثر شيوعًا.
  • دقة الفحص: فيمكن أن يعطي نتائج خاطئة التحليل في بعض الحالات.
  • تحليل rpr يستخدم بالدرجة الأولى للتأكد من وجزد عدوى نشطة أم لا، كما يستخدم في متابعة تقدم المرض، على عكس تحليل vdrl الذي يكشف عن وجود إصابة حالية أم مسبقة أم لا.

قراءة نتائج تحليل VDRL

  • إذا كانت نتيجة تحليل vdrl سلبية Negative: فهذا يعني عدم وجود إصابة بالسفلس.
  • إذا كانت نتيجة تحليل vdrl إيجابية Positive: فهذا يعني وجود احتمالية مرتفعة للإصابة بمرص الزهري، ولكن سيطلب الطبيب إجراء المزيد من التحاليل الأكثر دقة للجزم بالإصابة.

احتمالية الخطأ بفحص VDRL

اختبار VDRL ليس دقيقًا دائمًا، فعلى سبيل المثال قد تكون نتائج سلبية كاذبة إذا كان الشخص مصاب بمرض الزهري لمدة تقل عن ثلاثة أشهر، حيث يستغرق الجسم وقتًا طويلاً حتى يصنع أجسامًا مضادة لهذه البكتيريا، كما أنَّ هذا  الاختبار غير دقيق تمامًا عند إجراءه في مرحلة متأخرة من الإصابة بمرض الزهري، ومن ناحية أخرى يمكن أن يؤدي ما يلي إلى نتائج إيجابية خاطئة:

  • الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية أو المعروف بمرض السيدا.
  • الإصابة بمرض لايم.
  • الإصابة بأنواع معينة من الالتهاب الرئوي.
  • الإصابة بالذئبة الحمامية الجهازية.
  • تعاطي المخدرات.
  • كما أنه في بعض حالات الإصابة بمرض الزهري لا ينتج الجسم أجسامًا مضادة حتى لو كنت مصابًا بمرض الزهري، مما يعني أن اختبار VDRL سيكون غير دقيق.
  • يمكن أن تبقى الأجسام المضادة الناتجة عن الإصابة بمرض الزهري في الجسم حتى بعد علاج مرض الزهري، هذا يعني أنَّ نتيجة هذا التحليل ستكون دائمًا إيجابية.
السابق
معلومات عن الدب الأسود
التالي
موضوع تعبير عن الطبيعة