إسلامى

فتاوى حول الحج والعمرة

فتاوى حول الحج والعمرة لتعليم الناس كافة الأمور التي يجب اتباعها هناك، فبما اننا اقتربنا على موسم الحج فهناك العديد من الفتاوى والأسئلة التي يكون الحجاج بحاجة اليها, لهذا قمنا بتجميع عدد من الأسئلة واجوبتها قد تفيد احد ما، فيرغب الكثير من المسلمين بمعرفة إجازة الذهاب الى مكة لكي يقوم بخدمة الحجاج فاذا قام باستحضار نيية الحج مع العمل فهل تعد له حجة ام لا؟

الإجابة في فتاوى حول الحج والعمرة:
الجواب: نعم تعد حجة، حيث قال الله تعالى (ليس عليكم جناح ان تبتغوا فضلا من ربكم).
ويقول العلماء بتفسير هذه الآية انها التجارة في زمان الحج, ولكن يجب ان تسبق نية الحج نية العمل, والله اعلم.

إجابة أخرى حول فتاوى حول الحج والعمرة

يقول احد السائلين اذا كان الشخص الذي يقوم بالطواف بالبيت سواء لحج او عمرة يحمل معه صبي على كتفه
وقام الطفل بالتبول على الصبي حيث كان الناس حول البيت مسرعين واكثر ازدحاما,
فهل يجب ان يقوم هذا الشخص الذي يؤدي فريضة الحج او العمرة بالخروج من الطواف لكي يتخلص من هذا البول,
ام يجوز له ان يقوم باستكمال طوافه
وفي حالة اذا لم يكن يعلم بما أصابه بعد ان قام باستكمال طوافه
فهل يجب ان يقوم بإعادة طوافه ام لا؟

الإجابة: في حالة اذا كان الشخص الذي يقوم بالحج او العمرة كان يطوف بالصبي وتبول عليه خلال الطواف وقام بتلوث ثياب الشخص فيجب ان يقطع الشخص طوافه ويبادر بالخروج من الطواف ويخرج ويغسل المكان الذي ثلوث, وذلك لان الطواف يعتبر عبادة لابد لها من الطهارة من الحدث ومن النجاسة على الثوب والجسم فاذا قام الصبي بالتبول عليه خلال أداء فريضة الطواف فلا يجوز علي الحاج او المعتمر ان يكمل الطواف ويشترط الخروج للاغتسال .

فتاوى حول الحج والعمرة في الطواف

اما في حالة اذا كان الشخص لم يكن يعلم بهذا الامر وقام باستكمال الطواف وبعد الانتهاء من هذه الفريضة ولاحظ وجود البول, فهو في هذه الحالة يعتبر طوافه صحيح, حيث قال العلماء ان المصلى اذا انتهى من الصلاة ولاحظ وجود اثر البول على ثوبه ففي هذه الحالة يعتبر صلاته صحيحة اما اذا لاحظ هذا اثناء الصلاة فلابد له من الخروج.

السابق
مكاتب التنسيق للجامعات
التالي
أفضل الكليات للقسم الأدبي

اترك تعليقاً