ثقافة وعلوم

خصائص الإسفنجيات

الكائنات البحرية

تختلف أنواع الكائنات الحية وتتنوع في شكلها والأعضاء الحيوية المكونة لجسمها، بالإضافة لطريقة أخذها للغذاء وطريقة تكاثرها، فالكائنات البرية تختلف بشكلٍ تام عن الكائنات البحرية؛ فالكائنات البحرية تتكيف للعيش بالماء، وبدون الماء تموت، ويقدر العلماء عدد الكائنات البحرية ما يزيد عن ربع مليون نوع مختلف، بعضها الكائنات البحرية الأولية مثل الإسفنج وبعضها شديدة التعقيد مثل الدلافين وأسماك القرش، وفي هذا المقال سيتم التحدث بشكلٍ خاص ومفصل عن الإسفنجيات ما هي وما هي أنواعها وفوائدها للإنسان، وعن أبرز خصائص الإسفنجيات بشكلٍ عام.

الإسفنجيات

الإسفنجيات هي من الكائنات البحرية بدائية النواة متعددة الخلايا، يوجد منها 5000 نوع مختلف يعيش في مختلف المحيطات والبحار، وقد عدَّ العلماء الإسفنج عندما تم اكتشافه من النباتات؛ بسبب شكله المتفرع مثل النباتات، وافتقاره إلى الحركة، ولكن في الفترة ما بين 1755-1765 تم تصنيف الإسفنجيات من ضمن الكائنات البحرية وذلك بعد ملاحظة مرور التيارات المائية والتغيرات التي حصلت في قطر فتحات في التجويف المركزي لنبات الإسفنج.

شاهد الزوار أيضًا:

معلومات عن الإسفنجيات واللاسعات.

خصائص الإسفنجيات

تشير الأبحاث التي أُجريت على الإسفنجيات أنه أكثر تعقيدًا من الكثير من الكائنات البحرية، وتعد خصائص الإسفنجيات ومميزاته عن الكائنات الأخرى كثيرة ومتنوعة، وأبرز خصائص الإسفنجيات هي:

  • الإسفنج من الحيوانات اللافقارية البدائية.
  • يفتقر الإسفنج إلى الأعضاء.
  • يفتقر الإسفنج البالغ إلى نظام عصبي وعضلي محدد.
  • شكل الإسفنج غير منتظم وله الوان متنوعة ومختلفة.
  • نوع التكاثر عند الإسفنجيات هو جنسي ولا جنسي ويختلف باختلاف نوعها، وغالبًا ما يكون الإسفنجي خنثى؛ أي أنه يحمل جاميتات أنثوية وذكرية معًا.
  • أجسام الإسفنجيات الخارجية تحتوي على الكالسيوم ومادة السيليكا بالإضافة إلى الألياف الإسفنجية.
  • لا تظهر حركات واضحة لأجزاء الجسم.
  • طريقة تغذية الإسفنجيات معقدة جدًا؛ فالإسفنجيات لا يوجد لها فم، ولكن يوجد لها ثقوب صغيرة جدًا في الخارجية لجسمها، وعندما يمر الماء عبرها تقوم بتصفية الجزيئات والكائنات الصغيرة من الماء وتتغذى عليها، وتعد هذه العملية معقدة جيدًا؛ فحتى يحصل الإسفنج على كمية قليلة من الطعام يجب أن يقوم بترشيح كمية ضخمة من الماء.
  • أجسام الإسفنجيات تحتوي على الكالسيوم ومادة السيليكا بالإضافة إلى الألياف الإسفنجية.
  • ومن خصائص الإسفنج أنه قادر على تجديد أعضائه بنفسه، ليس فقط تجديد الأعضاء التالفة وإنما يمكنه تجديد كل أعضائه.
  • كما أنَّ الإسفنجيات مهمة جدًا للنظام الحيوي؛ فيعيش آلاف الكائنات الحية الصغيرة في الإسفنج.
  • يتباين حجم الإسفنجيات من بضعة سنتيمترات إلى عدة أمتار، ولكن الغالب يكون حجمها فقط عدة سانتميترات.
  • بعض الإسفنجيات لها شكل جرة، وبعضها الآخر لها شكل المزهريات أو الأنابيب أو الفروع.
  • يختلف حجم الإسفنجيات باختلاف العمر والظروف البيئية وإمدادات الغذاء والنوع.
  • ومن خصائص الإسفنجيات اختلاف اللون وتباينه؛ فغالبًا ما يكون لون الإسفنج الذي يعيش في المياه العميقة لونًا محايدًا أو باهتًا أو بنيًا، أما الإسفنج الذي يعيش في المياه الضحلة فغالبًا ما يكون له ألوان زاهية، مثل اللون الأحمر والأصفر والبرتقالي إلى البنفسجي وأحيانًا الأسود .
  • معظم الإسفنج الكلسي أبيض.
  •  بعض الإسفنج يكون لونه أخضر؛  بسبب نمو الطحالب  الخضراء في علاقة تكافلية داخلها؛ البعض الآخر بنفسجي أو وردي؛ بسبب نمو الطحالب الخضراء المزرقة في علاقة تكافلية مع الإسفنج، مما يعطي الطحالب لون بنفسجي أو وردي مع الضوء.
  • تصبح الإسفنج بيضاء في الظلام عندما لا يصلها أي ضوء؛ لأنَّ الطحالب التي تُكسبها اللون الأخضر أو البنفسجي تحتاج إلى الضوء في عملية البناء الضوئي، وبغياب الضوء لا تعمل ولا تُنتج الصبغات.
  • عمر الٱسفنجيات غير معروف تمامًا، فمن الممكن أن تعيش الإسفنجيات صغيرة الحجم عام ثم تموت ويبقى جزء صغير منها يكون إسفنج جديد، ويوجد أنواع أخرى خاصة كبيرة الحجم تعيش ما يقارب العشرين عام.
  • تعد الإسفنجيات شديدة الحساسية للظروف البيئية، مثل الضوء والحرارة والملوحة.
  • تفتقر أعضاء الإسفنج إلى الجهاز التنفسي ويتم توفير الأكسجين عن طريق التبادل المباشر بين الإسفنج والمياه المحيطة.

أنواع الإسفنجيات

يوجد ثلاث أنواع رئيسية للإسفنج وهي:

  • الإسفنجيات الكلسية: والسبب في التسمية احتواءه على شويكات مكونة من كربونات الكالسيوم، ويعدُّ هذا النوع الأصغر حجمًا بشكلٍ عام.
  • الإسفنجيات الزجاجية: وهذا النوع يشبه الزجاج وهش.
  • الإسفنجيات الشائعة: وهو أكبر أنواع الإسفنجيات وأكثره شيوعًا على سطح الأرض.

المراجع

Sponge

The Many Benefits of Natural Sea Sponges are Bountiful

السابق
موضوع تعبير عن حيوانات غريبة
التالي
ظاهرة التمويه عند الحيوانات