الطب والطب المخبري

تحليل زراعة البول

التهاب المسالك البولية

التهاب المسالك البولية هو عبارة عن عدوى بكتيرية تحدث في أي جزء من أجزاء الجهاز البولي، مثل الالتهاب في المثانة والحالب والتهاب في الكلى ومجرى البول، ومن الممكن أن يصيب التهاب المسالك البولية الذكور والإناث إلا أنه أكثر شيوعًا لدى الإناث من الذكور، ولتشخيص التهاب المسالك البولية يتم إجراء فحص مخبري على عينة البول يسمى تحليل زراعة البول والذي من خلاله يستطيع فني المختبر تحديد نوع البكتيريا المسببة لالتهاب المسالك البولية، وتحديد المضاد الحيوي اللازم لعلاجه، وفي هذا المقال سيتم التحدث بشكلٍ مفصل عن ما هو تحليل زراعة البول وشروطه ونتائجه.

ما هو تحليل زراعة البول

تحليل مزرعة البول هو فحص مخبري يهدف الكشف عن العدوى التي تُصيب الجهاز البولي، خاصة عند الاشتباه بوجود التهاب في المسالك البولية، والتي يُسببها أكثر من نوع من البكتيريا، وأكثر الأنواع البكتيرية المسببة للالتهاب هي البكتيريا الإشريكية القولونية E.coli، ويختلف تحليل مزرعة البول عن فحص البول الروتيني في أنه يكشف ويُحدد نوع وعدد البكتيريا المُسببة لالتهاب البول والأمراض الأخرى المتعلقة فيه بشكلٍ دقيق، كما يتم تحديد المضاد الحيوي المناسب للقضاء على هذه البكتيريا.

تحليل مزرعة البول بالانجليزي

تحليل مزرعة البول بالإنجليزي يسمى:

urine culter.

شروط تحليل زرع البول

للحصول على نتيجة صحيحة في تحليل مزرعة البول يجب توافر مجموعة من الشروط أثناء وقبل إعطاء عينة البول، وشروط تحليل زراعة البول هي:

  • عدم تناول أي نوع من المُضادات الحيوية قبل إجراء التحليل لمدة لا تقل عن يومين “48 ساعة”؛ فالمضادات الحيوية تقضي على البكتيريا ولن يكون التحليل دقيق.
  • عدم تناول الأدوية المُدرة للبول أو فيتامين “C” قبل تحليل الزراعة.
  • من الأفضل أن تُؤخذ العينة في المختبر.
  • وضع العينة في علبة مُعقمة خاصة بهذا الغرض، ويمنع وضع عينة البول في وعاء غير نظيف أو يحتوي على بقايا مواد كيميائية أو غي ها؛ فهذا سيتداخل مع نتيجة الفحص.
  • تنظيف المنطقة التناسلية جيدًا وتطهيرها بالمواد الخاصة بذلك، ومن ثم تجفيفها قبل وضع عينة البول في العلبة المالبول
  • ويجب الحرص على عدم استخدام الصابون أو المواد الكيميائية في تنظيف المنطقة؛ فهذا سيتداخل مع نتيجة الفحص، ويفضل الاكتفاء بتنظيفها بالماء فقط.
  • ترك أول نقاط من البول المندفع نحو دورة المياه، ومن ثم وضع العلبة المعقمة ووضع العينة فيها، حتى لا تتأثر النتيجة أو تُعطي نتيجة خاطئة.
  • وضع كمية مناسبة من البول في العلبة ولا بأس إن كانت قليلة.
  • يجب ألا تُلامس العلبة الجسم؛ لأنَّ سطح الجسم يحتوي على بكتيريا ساكن طبيعي.
  • إن كانت العينة قد أُخذت في المنزل فيجب إرسالها للمختبر في مدة لا تتجاوز النصف ساعة.
  • عدم نقل البول من علبة لأخرى.
  • يجب غسل اليدين جيدًا قبل أخذ العينة من الطفل.
  • إذا كان الطفل رضيعًا يجب الانتباه إلى عدم اختلاط البول بالبراز عند أخذ العينة.

كيف يتم تحليل زرع البول

بعد إحضار عينة البول بالطريقة الصحيحة يبدأ فني المختبر في زراعة العينة بشكلٍ مباشر دون تأخر، بحيث يزرعها على الأطباق الغذائية الخاصة لذلك، ثم يتم وضعها في الحاضنة على درجة حرارة 37 لتنمو البكتيريا وتكون المستعمرات، وبعد 24 ساعة من وضع العينة في الحاضنة يتم إخراجها لبدأ الفحوصات الكيميائية علبها لتحديد نوعها.

بعد الانتهاء من التحليل ومعرفة نوع البكتيريا يجب معرفة نوع المضاد الحيوي اللازم للقضاء على هذه البكايريا مع تحديد جرعته، فتوضع البكتيريا على أطباق خاصة، ويتم توزيع أكثر من نوع من المضادات الحيوية عليها، ويتم وضعها بعد ذلك في الحاضنة لمدة 24 ساعة، وفي اليوم التالي تتم ملاحظة هذه الشرائح لمعرفة نوع المضاد الحيوي الذي استطاع القضاء على الجرثومة بشكل تام حتى يتم وصف العلاج المناسب للمريض.

تحليل مزرعة البول لماذا

يطلب الطبيب إجراء تحليل زراعة البول للمساعدة في تشخيصه للعديد من الأعراض والحالات التالية:

  • وجود ألم في الأعضاء التناسلية.
  • الشعور بألم أو حرقة أثناء التبول.
  • عند إجراء فحص البول الروتيني وتبين وجود صديد في البول.
  • الاشتباه بوجود بكتيريا في البول.
  • وجود أمراض في الكلى أو التهابات في مجرى البول.
  • الشعور بألم قوي أسفل الظهر.
  • كما أنَّ تحليل زراعة البول يتم إجراءه كإجراء روتيني للمرأة الحامل في الثلث الثاني من الحمل وقبل الولادة؛ للكشف عن وجود أي التهاب في المسالك البولية قد يؤدي إلى مضاعفات إذا لم يتم علاجه مثل الولادة المبكرة.

تحليل مزرعة البول صايم ولا فاطر

لا يشترط الصيام قبل إجراء تحليل مزرعة البول، كما لا يشترط الإفطار أيضًا، وبشكلٍ عام يُفضل إجراء الفحص على عينة بول صباحية؛ فالبول يكوم قد تم تجميعه غي المثانة البولية لعدة ساعات، مما يسهل اكتشاف أي بكتيريا، ولكن لم يكن هناك القدرة على إعطاء عينة بول صباحية فيُفضل شرب كوب من الماء قبل نصف ساعة من إعطاء العينة؛ ليساعد هذا في تكوين البول في الجسم.

تحليل مزرعة البول يكشف السيلان

مرض السيلان Gonorrhea هو عبارة عن أحد الأمراض المنقولة جنسيًا والتي يسببها التهاب بكتيري، بحيث تصيب البكتيريا تسمى Neisseria gonorrhoeae الجهاز التناسلي لأحد الشخصين وتنتقل للآخر أثناء العلاقة الجنسية، ومن الممكن أن يكشف تحليل مزرعة البول عن الإصابة بمرض السيلان إن كانت العدوى نشطة فقط، أي أنه لا يكشف عن العدوى في كل الحالات، والتحليل الدقيق للكشف عن مرض السيلان هو مسحة من المهبل للمرأة ومسحة من القضيب قبل التبول في الصباح للرجل، وفي نفس الوقت يتم أخذ عينة بول صباحية من الرجل.

تحليل مزرعة البول كم ياخذ وقت

تحليل مزرعة البول يستغرق وقتًا طويلًا؛ لأنه من خلال هذا الفحص يتم زراعة العينة على الأوساط الغذائية المناسبة لنمو البكتيريا، وتحتاج حتى تنمو من 24-48 ساعة، وبعد أن تنمو يتم إجراء الفحوصات البيوكيميائية عليها لمعرفة نوعها، وبعض هذا الفحوصات يحتاج عدة أيام، وبعدها يتم إجراء فحص حساسية البكتيريا للمضادات الحيوية لتحديد النوع المناسب لعلاجها، وهذا يحتاج من يوم إلى يومين، بالمحصلة تحليل مزرعة البول يحتاج من 3-5 أيام.

طريقة تحليل زراعة البول

يتم عمل تحليل مزرعة البول من خلال أخذ عينة من البول، ووضعها في درجة حرارة معينة للسماح بتكاثر البكتيريا أو الجرثومة، وتُعتبر النتيجة إيجابية إن كان عدد المجموعات الجرثومية التي تكاثرت قد وصل إلى 100 ألف مجموعة أو أكثر، أما إذا كان العدد أقل فقد يكون مصدر البكتيريا خارجيا وعندها تتم إعادة التحليل، ثُم يتم إجراء اختبار حساسية على البكتيريا أو الجرثومة لمعرفة الدواء المناسب لعلاجها ومعرفة الأدوية والمُضادات الحيوية التي لا تُعطي نتيجة معها.

قد يتم أخذ العينة في بعض الحالات من المرضى الذين وضعت لهم القسطرة البولية، إذ تتم إزالة الجُزء البلاستيكي المُتصل بكيس البول، ومن ثم أخذ عينة بواسطة الحقنة، ولكن قد تتأثر النتيجة بسبب وجود البول في الكيس لفترة طويلة، لذا يجب أخذ العينة بشكل صحيح حتى لا يحدُث تكاثر للبكتيريا من مصدر خارجي، إذ إن الهدف من مزرعة البول هو معرفة عدد البكتيريا الموجودة داخل البول.

 

السابق
أسباب تجلط الدم بعد سحبه
التالي
تعبير عن دور العلماء في رفعة الوطن