الطب والطب المخبري

الجنزبيل

الجنزبيل

الجنزبيل أو الزنجبيل Ginger هو أحد النبايات التي لها تأثيرٌ طبي، والتي تم استخدامها قبل أكثر من 3000 عام لعلاج العديد من الأمراض والمشاكل الصحية، ينتمي الجنزبيل إلى عائلة الزَّنجبارية Zingiberaceae كما أنه ينتمي لعائلة الكركم، ينمو الزنجبيل في التربة الرطبة، وتتكون نبتة الزنجبيل من الجذور التي تكون تحت سطح الأرض وتمتد فوق سطح الأرض، والساق الذي يحمل أوراق النبتة وزهراتها، وتتميز أزهار نبتة الزنجبيل بلونها الأبيض أو الأخضر المصفر، وذلك بالاعتماد على درجة نضجها، غالبًا ما يُستخدم جذر الزنجبيل في العلاج أو كتوابل، ومن الممكن أن يستخدم طازجًا أو مجففًا، وفي هذا المقال سيتم التحدث عن فوائد الجنزبيل وأبرز اضرار الجنزبيل.

فوائد الجنزبيل

في السنوات الأخيرة تم إجراء العديد من الدراسات العلمية على الزنجبيل وقد تبين غناه بالعديد من المركبات والعناصر الغذائية، والتي لها القدرة على علاج العديد من الأمراض والحالات الصحية، وأبرز فوائد الزنجبيل هي:

  • تحسين صحة الجهاز الهضمي: فالزنجبيل يحتوي على مركبات فينولية تساعد في تخفيف تهيج الجهاز الهضمي، وتحفيز إنتاج اللعاب وإنتاج العصارة الصفراوية، وبالإضافة لهذا فإنَّ للزنجبيل آثار محفزة لإنتاج إنزيم التربسين وإنزيم اللايبيز، كذلك يعمل على زيادة حركة الطعام في الجهاز الهضمي، مما يجعله يعالج الإمساك.
  • يعالج الغثيان: فتناول الزنجبيل يقلل من الشعور بالغثيان لذلك يمكن استخدامه في علاج الغثيان أثناء فترة الحمل.
  • علاج الالتهابفقد استخدم الزنجبيل لعدة قرون للحد من الالتهابات وعلاج الحالات الالتهابية، وذكرت دراسة نشرت في مجلة أبحاث الوقاية من السرطان أن مكملات الزنجبيل قللت من خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم في الأمعاء من 20 متطوعا.
  • يساعد الزنجبيل في تحسين أعراض ما قبل الدورة: فحسب دراساتٍ طبية فإنَّ الزنجبيل يخفف من تشنجات الحيض المؤلمة.
  • يقلل تناول الزنجبيل من أعراض التهاب المفاصل.
  • يقلل الزنجبيل من مستوى السكر في الدم، ففي دراسة طبية حديثة أجريت على مرضى السكري من النوع الثاني تبين أنَّ تناول الزنجبيل يوميًا يخفض مستوى السكر في الدم.
  • يحمي الزنجبيل الكبد من الآثار الضارة الناتجة عن المعادن الثقيلة والأدوية، كما أنَّ تناول الجنزبيل بشكلٍ مستمر يمنع تليف الكبد وتندبه.
  • مكافحة السرطان: فيمكن للمركبات النشطة في الزنجبيل مكافحة العديد من أنواع السرطان والوقاية منها، فقد أثبتت الدراسات أنَّ الزنجبيل يبطئ نمو وانتشار سرطان الجلد والمعدة والبنكرياس والقولون والمبيض.
  • الزنجبيل يزيد من إنتاج هرمون التستوستيرن.

اضرار الجنزبيل

على الرغم من فوائد الزنجبيل الكثيرة ودوره في علاج العديد من الأمراض إلا أنه يجب تناوله باعتدال وتجنب الإفراط فيه؛ لتجنب الأضرار والآثار الجانبية التي قد تحدث، وأبرز اضرار الجنزبيل هي:

  • بعض الناس لديهم حساسية من اللزنجبيل.
  • الزنجبيل قد يؤدي إلى تفاقم الحرقة.
  • قد يقلل الزنجبيل من تخثر الدم، لذا استشر طبيبك إذا كنت تتناول أدوية تميع الدم.
  • آثار الزنجبيل على المدى الطويل غير معروفة.
  • الزنجبيل قد يقلل من نشاط أنزيمات الكبد التي تحطم العناصر الغذائية والأدوية.

شاهد الزوار أيضًا:

الزنجبيل والضغط.

فوائد الزنجبيل للحامل وأضراره.

السابق
هذه الديكورات تناسب منزل برج الأسد
التالي
أنواع التحاليل الطبية