العلاج بالأعشاب والطب البديل

الأطعمة المفيدة لخمول الغدة الدرقية

خمول الغدة الدرقية

خمول الغدة الدرقية هو أحد أمراض الغدة الدرقية، وهو عبارة عن انخفاض في تراكيز واحد أو أكثر من هرمونات الغدة الدرقية في الجسم، وتعد هرمونات الغدة الدرقية ضرورية للعديد من العمليات الحيوية في الجسم، مثل: معدل سرعة الأيض، سرعة التنفس، درجة الحرارة، انتظام الدورة الشهرية، وفي حال الإصابة بخمول الغدة الدرقية فيجب أخذ العلاج المناسب وعدم إهماله؛ لتجنب المضاعفات وأضرار الغدة الدرقية التي قد تحدث، وإلى جانب ذلك يجب اتباع نظام غذائي خاص، فيوجد بعض الأطعمة المفيدة لخمول الغدة الدرقية، والتي يجب تناولها باعتدال، وبالمقابل يوجد بعض الأطعمة الضارة والتي يجب عدم تناولها، وفي هذا المقال سيتم التحدث عن أهم الأطعمة المفيدة لخمول الغدة الدرقية، وأبرز الأطعمة المضرة والواجب الامتناع عن تناولها.

الأطعمة المفيدة لخمول الغدة الدرقية

تعد الأطعمة المفيدة لخمول الغدة الدرقية كثيرة ومتنوعة، وبالمقابل يوجد العديد من الأطعمة المضرة لمرضى خمول الغدة الدرقية، لذلك يجب الحرص على تناول الأطعمة المفيدة لخمول الغدة الدرقية، والابتعاد عن الأطعمة التي قد تزيد من حدة المرض، وأبرز الأطعمة المفيدة لخمول الغدة الدرقية والتي تنشط الغدة وتزيد من قدرتها على إفراز هرموناتها هي:

  • الأسماك والمأكولات البحرية

إنَّ الأسماك والمأكولات البحرية مثل: السردين وسمكة التونة وسمك السالمون البري والمقرمط، تعد غنية باليود وبالأوميغا 3 وبعنصر السلينيوم، وهذه كلها عناصر ضرورية للغدة الدرقية، فاليود يدخل في تصنيع هرمونات الغدة الدرقية، أما السلينيوم فقد أثبت فعاليته في تنشيط الغدة الدرقية.

  • المكسرات

فالمكسرات تعد مصدرٌ آخر كبير من السيلينيوم، كما أنها خفيفة ويمكن تناولها في أي وقت، فالمكسرات مثل الجوز واللوز والبندق تحتوي على كمية كبيرة من السيلينيوم، مما يساعد على الغدة الدرقية على إنتاجها لهرموناتها.

  • الحبوب الكاملة

يعد الإمساك أحد أكثر الأعراض الشائعة لخمول الغدة الدرقية، لذلك فيجب تناول الأطعمة الغنية بالحبوب مثل: الحبوب والخبز والمعكرونة والأرز، والتي تعد غنية بالمغذيات بالإضافة إلى احتوائها على نسبة كبيرة من الألياف، والتي يمكن أن تساعد في علاج الإمساك، ومع ذلك يمكن للألياف أن تتداخل مع هرمونات الغدة الدرقية الاصطناعية.

  • الفواكه والخضروات الطازجة

الأعراض المبكرة لخمول الغدة الدرقية هو زيادة الوزن، لذلك فتناول الأطعمة ذات السعرات الحرارية المنخفضة مثل: الفواكه الطازجة والخضار في كل وجبة يعد ضروريًا لمنع زيادة الوزن، كما أنَّ هناك بعض الأطعمة الطازجة مثل: التوت والكرز والبطاطا الحلوة والفلفل الأخضر غنية أيضًا بمضادات الأكسدة والمغذيات المعروفة بخفض خطر الإصابة بأمراض القلب.

  • الألبان الطازجة

فقد وجدت الدراسات الحديثة وجود علاقة بين نقص فيتامين د ومرض هاشيموتوس، وهو السبب الأكثر شيوعًا وراء قصور الغدة الدرقية، لذلك يجب الحرص على تناول الحليب الطازج والألبان بشكلٍ يومي؛ فمشتقات الحليب غنية بالكالسيوم وفيتامين د والبروتين والقليل من اليود.

  •  الفاصولياء

تعد الفاصولياء غذاء غير مكلف ومتوفر بكثرة، كما تعد الفاصولياء مصدرًا كبيرًا للطاقة في الجسم؛ فهي تحتوي على البروتينات ومضادات الأكسدة والكربوهيدرات المعقدة، بالإضافة لاحتوائها على كمياتٍ من الفيتامينات والمعادن ونسبة مرتفعة من الألياف.

ماهو الاكل الممنوع للغده الدرقيه الخامله

لا يكفي تناول الأطعمة المفيدة لخمول الغدة الدرقية، فناك عدة أطعمة تضر مرضى خمول الغدة، كما أنها تسبب سوء المشكلة وظهور المضاعفات، لذلك يجب الابتعاد عنها، وأبرز أنواع الأكل الممنوع للغدة الدرقية الخاملة هو:

  • الأطعمة الغنية بالصويا، فتشير الدراسات الحديثة إلى أنَّ تناول الأطعمة الغنية بالصويا يتداخل مع امتصاص دواء الغدة الدرقية، كما أنَّ الإفراط بتناول الأطعمة المحتوية على الصويا للناس الأصحاء يرفع احتمالية إصابتهم بخمول الغدة الدرقية؛ نظرًا لتداخل الصويا مع امتصاص الجسم لليود، الضروري لتنصيع هرمونات الغدة الدرقية.
  • بعض أنواع الخضروات مثل القرنبيط، فعلى الرغم من احتوائها على الألياف إلا أنها تعيق امتصاص اليود.
  • الأطعمة الغنية بالجلوتين، والجلوتين هو بروتين معين يوجد في بعض أنواع الخبز.
السابق
مصادر هرمون اللبتين
التالي
أعراض خمول الغدة الدرقية عند النساء

اترك تعليقاً