طب وصحة

أعراض فقر الدم البسيط

فقر الدم البسيط

يعد فقر الدم Anemia أحد أكثر أمراض الدم انتشارًا بين مختلف الفئات العمرية وبشكلٍ خاص بين الإناث والأطفال، وتظهر أعراض فقر الدم البسيط على جميع أعضاء الجسم، ويعرف فقر الدم البسيط بأنه انخفاض في عدد كريات الدم الحمراء أو في كمية الحديد والذي يؤدي إلى انخفاض الهيموجلوبين أو قوة الدم، ولأنَّ خلايا الدم الحمراء المكونة من الحديد والبروتين هي المسؤولة عن نقل الأكسجين إلى جميع خلايا الجسم وأعضائه، فحدوث فقر الدم سيؤدي إلى العديد من الأعراض على مستوى الجسم كله، وفي هذا المقال سيتم التحدث عن أعراض فقر الدم البسيط وعن أبرز أسباب فقر الدم البسيط وعلاج فقر الدم.

أعراض فقر الدم البسيط

تختلف أعراض فقر الدم الظاهرة بناءً على السبب في فقر الدم ومدى شدته وعمر الشخص وحالته الصحية، وتتميز أعراض فقر الدم البسيط بأنها غالبًا بسيطة وقد لا يتم ملاحظتها في المراحل الأولى عند الكثير من الأشخاص، وأبرز أعراض فقر الدم البسيط هي:

  • الشعور بالتعب والإرهاق العام في الجسم، وهو أحد أكثر أعراض فقر الدم البسيط شيوعًا، حيث يؤثر على أكثر من نصف الأشخاص الذين يعانون من الأنيميا البسيطة، والسبب في الشعور بالتعب العام في الجسم أنَّ الجسم يحتاج إلى الحديد لتصنيع الهيموجلوبين والذي يوجد في خلايا الدم الحمراء، ويساعد الهيموجلوبين على حمل الأكسجين حول الجسم، فعندما لا يمتلك الجسم كمية كافية من الهيموجلوبين فإن كمية أقل من الأكسجين ستصل إلى الأنسجة والعضلات مما يؤدي إلى حرمانها من الطاقةن بالإضافة إلى ذلك فبسبب انخفاض كمية الأكسجين الواصل إلى الخلايا سيؤدي هذا إلى تحفيز القلب أكثر ليضخ المزيد من الدم المحمل بالأكسجين إلى الأعضاء الحيوية في الجسم، وهذا يشكل ضغطًا إضافيًا على القلب.
  • ضعف التركيز والانتباه وتراجع القدرات المعرفية؛ وهذا بسبب انخفاض الأكسجين الواصل إلى خلايا الدماغ.
  • شحوب الوجه والبشرة؛ فالهيموغلوبين في خلايا الدم الحمراء هو الذي يعطي الدم لونه الأحمر، لذلك فإن انخفاض ونقص الحديد يجعل الدم أقل حمراءن وهذا هو السبب في أن الجلد يمكن أن يفقد لونه الصحي الوردي، ومن الممكن أن يظهر هذا الشحوب في الأشخاص الذين يعانون من فقر الدم البسيط في جميع أنحاء الجسم أو يمكن أن يقتصر على منطقة واحدة مثل: الوجه واللثة وداخل الشفاه أو الجفون السفلى وحتى الأظافر.
  • الشعور بضيق في التنفس، فالهيموجلوبين الموجود داخل خلايا الدم الحمراء هو المسؤول عن حمل الأكسجين ونقله لجميع الخلايا، لذلك فعندما يكون الهيموجلوبين منخفضًا في الجسمك بسبب فقر الدم ستكون مستويات الأكسجين منخفضة أيضًا، وهذا يعني أن العضلات لن تحصل على كمية كافية من الأوكسجين للقيام بأنشطة طبيعية، ونتيجة لذلك سيزداد معدل التنفس بينما يحاول جسمك الحصول على كمية أكبر من الأكسجين.
  • الشعور الدائم بالصداع والدوخة، فمن الممكن أن يكون الصداع والدوخة أحد أعراض نقص الحديد، فنقص الهيموغلوبين يعني عدم وصول كمية كافية من الأكسجين إلى الدماغ، مما يؤدي إلى تضخم وانتفاخ الأوعية الدموية في الدماغ مما يسبب الضغط والصداع.
  • جفاف وتلف الشعر والبشرة، وهي من أهم أعراض فقر الدم البسيط، ويعود هذا لأنه عندما يكون الجسم يعاني من فقر الدم ونقص الحديد  فإنه يوجه معظم الأكسجين إلى الأعضاء الحيوية مثل: الدماغ والكلى والأنسجة والعضلات، وبالتالي فإنَّ كمية الدم المحمل بالأكسجين والمغذيات الواصلة إلى الشعر والبشرة ستصبح أقل مما يؤثر سلبًا على صحتهما وحيوتهما، وقد ارتبطت حالات أكثر حدة من نقص الحديد بتساقط الشعر.
  • ومن أعراض فقر الدم البسيط هي الرغبة في تناول أطعمة غريبة مثل: الثلج والتراب.

أسباب فقر الدم البسيط

يحدث فقر الدم الناتج عن نقص الحديد عندما لا يكون لدى الجسم ما يكفي من الحديد لإنتاج الهيموجلوبين، وأبرز أسباب فقر الدم البسيط هي:

  • فقدان الدم، فالدم يحتوي على الحديد داخل خلايا الدم الحمراء، وعند فقد الدم سيتم فقدان الحديد معه، وأبرز أسباب فقدان الدم هي النزيف مثل: نزيف الحيض والنزيف بسبب القرحة الهضمية.
  • نقص الحديد في نظامك الغذائي، يحصل الجسم بانتظام على الحديد من الأطعمة التي يتم تناولها، فإذا كنت تم استهلاك القليل من الحديد فبمرور الوقت سيحصل فقر في الدم، وتشمل الأطعمة الغنية بالحديد: اللحوم والبيض والخضروات الورقية الخضراء والأطعمة المدعمة بالحديد.
  • ضعف في امتصاص الحديد، فالاضطرابات المعوية يمكن أن تؤدي إلى فقر الدم.
  • الحمل، فيحدث فقر الدم بسبب نقص الحديد في العديد من النساء الحوامل لأن مخازن الحديد لديهم بحاجة إلى خدمة حجم الدم المتزايد الخاص بهم وكذلك مصدر للهيموجلوبين للجنين المتنامي.

عوامل خطر الإصابة بفقر الدم البسيط

هناك مجموعة من الأشخاص الذين يكون لديهم خطر متزايد بالإصابة بفقر الدم بسبب نقص الحديد، وأبرز عوامل الخطر هي:

  • الإناث، فالإناث يفقدن الدم أثناء الحيض مما يزيد من خطر الإصابة بفقر الدم.
  • الرضع والأطفال، وخاصة أولئك الذين كانوا منخفضي الوزن عند الولادة أو ولدوا قبل الأوان، والذين لا يحصلون على ما يكفي من الحديد من حليب الثدي قد يكونون معرضين لخطر نقص الحديد، يحتاج الأطفال إلى حديد إضافي أثناء فترات النمو، وإذا لم يتناول الطفل نظام غذائي صحي ومتنوع فقد يكون عرضة لخطر الإصابة بفقر الدم.
  • الأشخاص النباتيين، فالأشخاص الذين لا يأكلون اللحوم قد يكون لديهم خطر أكبر من فقر الدم بسبب نقص الحديد إذا لم يأكلوا الأطعمة الغنية بالحديد.
  • تكرار التبرع في الدم، فالأشخاص الذين يتبرعون بالدم بشكل روتيني قد يكون لديهم خطر متزايد من فقر الدم بسبب نقص الحديد لأن التبرع بالدم يمكن أن يستنفد مخازن الحديد، وغالبًا ما يكون مؤقت.
السابق
أنواع الأجسام المضادة
التالي
ما هو تحليل البول